المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أكد محمد سليم العوا ان المجلس العسكري سيسلم السلطة في الموعد المحدد



MoHaMeD MaHdY
2011-12-24, 06:43 PM
http://img195.imageshack.us/img195/842/awal20111029231311.jpg


توقع محمد سليم العوا أن يسلم المجلس العسكري السلطة في الموعد المحدد أول يوليو وأكد أن ذلك يظهر من خلال لقاءاته المستمرة معهم.
ورفض العوا – المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية – خلال المؤتمر الذي أقيم بمحافظة بورسعيد بحضور المئات من أهالي بورسعيد الإقتراح بإلغاء إنتخابات

مجلس الشوري وإقامه إنتخابات الرئاسة بدلا منها وأكد أن كل إنحراف عن الخطة التي وافق عليها الشعب في الإستفتاء ستؤدي إلي خلل بمسيرة الديمقراطية.
وأكد أنه علي ثقة بأن المجلس العسكري سيسلم السلطة أول يوليو من العام المقبل وقد إتضح ذلك له من خلال لقاءاته المستمرة مع المجلس العسكري والتي تؤكد رغبة المجلس في تسليم السلطة بأسرع وقت وعوده الجيش الي ثكناته.
وأوضح أن الحق في التظاهر وإبداء الرأي حق مكفول للجميع ولا يجوز لأحد ان يمنع أي مواطن من إبداء رأيه ، فنحن لا نريد ان يتكرر بعد ثورة 25 ينايرالطغي والقهر وكبت الحريات وسجن الأقلام التي حدثت في عهد النظام البائد.
ودعا الجميع ألا يسمحوا لآحد أن يكرر طغيان وظلم الماضي وان حماية المصريين لحقهم في الحرية والتعبير عن الرأي لا يكون إلا بتوحدهم علي هذه الحقوق ، فليس أسوأ علي مصر مثل ما تمر به البلاد من تلك الفرقة التي نعيشها الأن، فالوطن يمر اليوم بمحنة تشتت الشمل التي تفوق محنة شعب بورسعيد في العداون الثلاثي.
وردا عن سؤال حول الكنيسة القبطية ودورها خلال المرحلة القادمة أجاب أن الأقباط شركاء في الوطن، وعلاقة المسلم بشريكه في الوطن علاقة المودة والحب وهم إخواننا في الإنسانية فأباح الله لنا ان نأكل من طعامهم ونتزوج نسائهم.
وحول العلاقات الإيرانية المصرية أجاب أنه يدعوا إلي التقارب بين السنة والشيعة وليس التقارب بين المذهبين الشيعي والسني وان نتعاون معهم في السياسة والاقتصاد ومواجهه القوي الكبري التي إن لم نأكلها اليوم ستأكلنا هي غدا، أي أنه سيكون تعاون بعيد كل البعد عن ميدان العقيدة.
وأعلن العوا أنه ضد جميع أنواع التطبيع، وبخصوص معاهدة كامب ديفيد فقال أنها والمسلمون مكلفون بالوفاء بالعقود والعهود شرط ان يفي بها الأخرون.
ومن المنتظر ان يعقد العوا مؤتمرا صباح الغد بمدرج كلية الهندسة بمدينة بورفؤاد، ولقاء أخر في المساء مع رجال الأعمال والقيادات الشعبية بالمحافظة بحضور إعلامي بأحد الفنادق الكبري ببورسعيد.
المصدر: مصراوي

العوا : الوطن يمر بمحنه تفوق محنه بورسعيد في العدوان الثلاثي
توقع محمد سليم العوا خلال المؤتمر الذي أقيم امس بمحافظة بورسعيد بحضور المئات من الأهلى أن يسلم المجلس العسكري السلطة في الموعد المحدد أول يوليو وأكد أن ذلك يظهر من خلال لقاءاته المستمرة معهم.

ورفض العوا الإقتراح بإلغاء إنتخابات مجلس الشوري وإقامه إنتخابات الرئاسة بدلا منها ، وأكد أن كل إنحراف عن الخطة التي وافق عليها الشعب في الإستفتاء ستؤدي إلي خلل بمسيرة الديمقراطية.

موضحآ أن الحق في التظاهر وإبداء الرأي حق مكفول للجميع ولا يجوز لأحد ان يمنع أي مواطن من إبداء رأيه ، فنحن لا نريد ان يتكرر بعد ثورة 25 ينايرالطغي والقهر وكبت الحريات وسجن الأقلام التي حدثت في عهد النظام البائد.

ودعا الجميع ألا يسمحوا لآحد أن يكرر طغيان وظلم الماضي وان حماية المصريين لحقهم في الحرية والتعبير عن الرأي لا يكون إلا بتوحدهم علي هذه الحقوق ، فليس أسوأ علي مصر مثل ما تمر به البلاد من تلك الفرقة التي نعيشها الأن، فالوطن يمر اليوم بمحنة تشتت الشمل التي تفوق محنة شعب بورسعيد في العداون الثلاثي.

ومن جهة أخرى ، أعلن العوا أنه ضد جميع أنواع التطبيع ، وبخصوص معاهدة كامب ديفيد قال أن المسلمون مكلفون بالوفاء بالعقود والعهود شرط ان يفي بها الأخرون.
المصدر: الفجر

"العوا" يشارك أهالى بورسعيد الاحتفال بعيدهم القومى
(أ ش أ) طالب الدكتور محمد سليم العوا المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، المجلس العسكرى بإظهار الحقائق لوأد الفتن، منددا باستخدام العنف ضد المتظاهرين.

وقال العوا، خلال مؤتمر جماهيرى حاشد شارك فيه أهالى مدينة بورسعيد احتفالهم بالعيد القومى للمحافظة والذكرى الخامسة والخمسين لجلاء العدوان الثلاثى، إن أمام مصر فرصة تاريخية لقيادة المنطقة العربية علينا الحفاظ عليها من خلال المساهمات الإيجابية والعبور بالوطن من هذه المرحلة الحرجة من خلال انتخاب سلطة تشريعية تعبر عن رغبة المواطنين وتعمل على الارتقاء بأوضاع البلاد.

وأوضح العوا أن المجلس الاستشارى هو الجسر الذى يربط بين القوات المسلحة والشعب وليس جسرا يقوم الجيش بممارسة الحكم من خلاله، مضيفا أن أهم مكتسبات الثورة هى حرية الرأى والتى كان أسمى نموذج لها هو المرحلتين الأولى والثانية من انتخابات مجلس الشعب، مطالبا المواطنين بالتصدى لأى ديكتاتور أو طاغية يفرض عليهم السيطرة، كما كان من قبل حتى لا يفرطوا فى دماء الشهداء.